loading

أظهر المعلومات

© Meshbak 2022
Saudi Arabia, Riyadh

تم نشره يناير 26, 2023

أبرز توجهات الهويات لعام 2022 م

على صعيد توجهات أو «trends» منصات التواصل الاجتماعي، للهويات أيضًا توجهات جديرة بالذكر، كاعتمادها على ألوان معينة، أو اتجاهها إلى شكل معيّن من الخطوط والأشكال، فتهدف بتوجهها المعنيّ إلى مواكبة تغير الذوق العام المستمر، وتسعى خلالها إلى رضا الناس لتحافظ على ولائهم، لأنها بذلك تواكب تغيّر أذواقهم، وتغيّر سير الحياة إلى السهولة والبساطة وعدم التكلف.

فنتيجةً لجائحة كورونا التي أدّت إلى رتم سير سريع في أغلب جوانب الحياة، من صحة إلى تعليم وحتى التجارة، تعوّد الناس على السرعة، واختلفت ذائقتهم بين عام 2019 و 2021، لذلك كانت سنة 2020 فارقة في تغيّر الكثير من الهويات، فالحجر المنزلي أدى إلى استغراق وانهماك الناس بالعمل على التطوير والتغيير، مما أدّى إلى رتم تطوري سريع في توجهات الهويات لكي تواكب «جو» عملائهم.

في هذه التدوينة سنستعرض 5 «توجهات» كانت متواجدة بكثرة هذا العام، وعلامات تجارية سعودية جارت «الهبّة»

  •  التركيز على الخطوط الطباعية:

لأن الخط أو التيبوغرافيا يأخذ غالبًا حيزًا من الشعار أو العلامة التجارية، ينتهج التريند الآن نهجًا في تعريض وتكبير حجم الخط، أو التفنن في انحناءاته. 

فالخطوط العريضة جاذبة للانتباه جدًا، لذلك اتجهت الكثير من هويات المطاعم هذا النهج مثل: بكار، أبو نجم ، وقريّب.

بالإضافة إلى أن الكثير من العلامات التجارية تركز الآن على شكل خطها الفريد والخاص بها، فيأتي ذلك بالتلاعب بالخطوط والدمج بين أنواعها، مما يجعل العلامة التجارية فريدة، ومميزة، وعلى سبيل المثال، تميز الصندوق الثقافي بإبرازه لجمال الخط العربي بدمجه لخط النسخ التقليدي والخط الطباعي المعاصر ممّ أنتج خط فريد ومميز.

  •  الأشكال الهندسية:

تفضّل العلامات التجارية الأشكال الهندسية لبساطتها وشكلها الحاد والنظيف، كبنك الرياض الذي جدد هويته مع محافظته على ألوانه القديمة بإضافة مربعين متصلين، وتجديد خطه إلى خط أكثر حداثة، هذا بجانب العديد من التفاصيل التي تحدثنا عنها في تقرير مشبك 2022.

٣- البساطة

على غرار مثَل “القليل هو الكثير” أو بالإنجليزية “less is more”، انتهجت الكثير من الهويات هذا التوجه في تجديد هوياتها، واكتشفنا معادلة بسيطة تمنحك نتائج فعّالة، وهي: 

كلما قلّت العناصر في شعارك =  زاد التركيز على كل واحدة منها + زادت كثافة المعنى في كل عنصر وزادت رمزيته.

بساطة التصميم تشد أعين الناس لك، ومن خلال البساطة تستطيع أن توصل رسالة العلامة التجارية بشكل أفضل، مما يجعل الناس يدركون ما تقدم من خدمة أو منتج.

جوجل كروم:

ألغت “جوجل كروم” عندما جددت هويتها الظلال الداخلية لشعارها واستبدلت ذلك بألوان ساطعة ومشبّعة، من باب تبسيط الشعار للمتلقي.

نادي الهلال السعودي:

ومن أبرز الهويات التي بسّطت شعارها نادي الهلال، ففرّغ النادي شعاره من المنتصف على شكل الهلال الذي يعبّر عن اسم النادي، مع احتفاظه بلون الهوية الأزرق الذي جسّد حرف الـ”هـ” بالعربية والـ”H” بالإنجليزية، ونؤكّد على نقطة أن الفراغ ليس بالضرورة يعني الاكتفاء أو خلوّ المعنى، فالهدف هنا البساطة والاستدامة وإمكانية المتلقّي من فهم الشعار وتفكيكه وتحليله.

البنك العربي:

غيّر البنك العربي هويته تغييرًا جذريًا، فاكتفى بثلاثة أحرف “a , n , b” واستغنى عن اسم البنك “العربي” في شعاره، بهذا يمثل شعار البنك العربي في كل عنصر منه مفهوم البساطة الذي يشير بأن “قلة العناصر تعزز توظيف المعنى” المذكور سابقًا.

٤- التصاميم المستوحاة من معالم حقيقة:

كسعوديين، نحن نعتز ونفخر بتضاريس المملكة وأسمى عناصرها الطبيعية، مثل النخل والتمر والبن الخولاني، ويظهر ذلك في بعض توجهات الهويات والعلامات التجارية السعودية، مثل مهرجان تمور الأحساء المصنعة، باستيحائها شعارها وهويتها من النخلة، الذي يبرز معنى هويتها.

٥- الألوان المستوحاة من الطبيعة:

تستوحي الهويات ألوانها من الطبيعة الصامتة، كألوان الغروب أو ألوان الشجر والنخل والصحاري، ويأتي ذلك كتوجه فني «Art Direction» أكثر من استخدامه في شعار الهوية، وتعكس ألوان الهوية شخصية وطابع العلامة التجارية، فيوم التأسيس استوحى ألوانه من الصحراء والنخل، وذلك يعكس روح وفِكر هوية يوم التأسيس السعودية وشخصيتها المحليّة والثقافية.

بالإضافة إلى تمارا التي اتخذت في هويتها تدرّجات ألوان الغروب والسماء مرجعًا لها في تصاميمها وتوجهها الفني الواضح، وفي شعارها أيضًا.

طيب.. هل لازم يتماشى تطوير الهوية مع التوجهات الرائجة؟

بالطبع لا، صحيح يجب أن تأخذ العلامة التجارية توجهات الهويات الرائجة بعين الاعتبار، لكن ذلك لا يعني اتباعها بعمى دون وجود معايير وأسباب خاصة لتحديث الهوية البصرية، بالإضافة لمدى ملاءمة التوجهات الجديدة لها، ففي نهاية المطاف أنت تريد هوية مستدامة وبنفس الوقت بسيطة ومنطقية، فأهمية الهوية البصرية تتجلّى في تعزيز تموضع علامتك التجارية وبناء ارتباط عاطفي ومنطقي مع جمهورك.

وهذا ما انتهجته العلامات التجارية في تطوير هوياتها خلال هذا العام من خلال الاستغناء عن التعقيد في التركيب والتكوين، ففي عصر السرعة ليس هناك وقت لدى المتلقي لفهم الشعار وتفكيكه.

تعرّف أكثر على أبرز توجهات الهوية لهذا العام في تقرير مشبك 2022

مصادر:

1

2

3

, ,

meshbak_admin

0 تعليقات

اترك تعليقاً