loading

أظهر المعلومات

© Meshbak 2022
Saudi Arabia, Riyadh

كيفية كتابة تدوينة

تم نشره مايو 31, 2022

كـــيـف تـــزيـد زيــارات مـدوّنـتك بالكــتابة العنقودية؟

 

إذا كنت من هواة البحث في مواضيع عدة وتحب التنقل بين المقالات والروابط وصفحات الويكي، يمكنك فهم فكرة المواضيع العنقودية. هذه الفكرة الرائعة التي يختارها كثير ممن يعملون في مجال المحتوى والتسويق لتحسين ظهور صفحاتهم في محركات البحث.

ظهر المصطلح “topic cluster” في عام 2017م وانتشر استخدامه مع تعليمات واضحة لتطبيقه نشاركها معكم في هذه التدوينة.

 

ما معنى المواضيع العنقودية؟ 

من اسمه “عنقودي” يمكننا تخيل زائر الموقع وهو يلتهم عنقود من العنب -حرفيًا- يختار موضوع وينتقل منه إلى التالي وهكذا في متعة غامرة لا تتوقف! 

إذن هو تنظيم صفحات محتوى موقع أو مدونة، بمعنى أن تختار موضوعًا أساسيًا كركيزة تنطلق منها وتتشعّب لمواضيع أخرى تفصّله، ويربط بين كل هذه الصفحات روابط إلكترونية داخلية تعيدنا للموضوع الأساسي والفرعي، وهكذا..

مهمتك الأساسية أن تعطي القارئ هذه العناقيد المتصلة وتحافظ على تواجده بين صفحاتك ليجد ضالته دون الحاجة للرجوع إلى محركات البحث والانطلاق لوجهة جديدة. 

 

لماذا الكتابة العنقودية قد تكون أفضل لك؟ 

مواضيع أكثر، يعني ظهور أفضل في محركات البحث

نعم، تقريبًا هذه واحدة من الأفكار الأساسية التي ينبغي أن تشجعك على المزيد من الكتابة والنشر. 

المواضيع العنقودية أو Topic clusters تحقق التالي:

  • تنظيم المحتوى في موقعك وظهوره بشكل تبويبات وتصنيفات واضحة ومرتبة، بهذه الطريقة يشعر الزائر بالحماس لاكتشاف المزيد في موضوع معين. 
  • تسهيل عملية التسويق للمحتوى. وهذا يعني أن الوصول لمجموعة تدوينات في نفس المجال وإعادة نشرها على الشبكات الاجتماعية سيكون سهلًا مع التصنيفات.
  • زيادة الحركة والزيارات على موقعك أو مدونتك. عندما يبحث شخص عن موضوع رئيسي أو فرعي ويصل إليه من محرك البحث لا يتوقف هناك بل ينتقل من صفحة لأخرى مما يعني إطالة فترة بقائه في الصفحات.  

 

كيف تبني عنقودك الأول؟ 

1- تعرّف على مكونات العنقود

يتكون العنقود من ثلاثة أجزاء رئيسية تحتاج التعرف عليها قبل البدء بالعمل. 

  • موضوع أساسي أو ركيزة: يمكن أن يكون مقال طويل ومفصل أو صفحة وصول رئيسية وشاملة تضم كل الروابط. 
  • المواضيع الفرعية: ترتبط بالركيزة وتفصّل في محاورها وتندرج تحتها وتتعمق فيها. 
  • الروابط التشعبية: نقصد بها الربط بين المواضيع عبر المحتوى. هناك جمل وكلمات مفتاحية يمكنك إرشاد القارئ من خلالها لينتقل لصفحةٍ أخرى. وهكذا تكون أسست شبكة ممتدة من التفاصيل والمواضيع التي تغطي اهتماماته.

 

٢- اختر موضوعك العام

الموضوع العام يمكن أن يكون مرتبطًا بشكلٍ مباشر بمجالات عملك أو الخدمات التي تقدمها، فكّر في موضوع تستطيع التفرع منه بسهولة لتخرج بـ (٥-١٥) مجال مستقل. على سبيل المثال: مقدمة في التسويق، أو كتابة المحتوى، أو كيف تحدد جمهورك المستهدف؟ هذه كلها مواضيع واسعة وجيدة. 

 

٣- تفرّع إلى قطع أصغر

انتقل تدريجيًا من الداخل إلى الخارج، فكر في الأدوات والتقنيات، وأي تفاصيل أخرى تظن أنها مهمة. وتذكر دائمًا أن تكون مواضيعك الفرعية قابلة للتشعب بمفردها مما يضمن لك استمرار البناء مرات ومرات. هذه المواضيع ستكون مثل القوارب الصغيرة التي تنطلق قبل الباخرة الضخمة -موضوعك الأساسي-. وفي حال وصلها القارئ من كلمات بحث ثانوية أو من رابط على الشبكات الاجتماعية يمكنه العودة لموضوعك الرئيسي من خلالها. 

 

٤- تعمّق في الكلمات المفتاحية

بعد تقسيم الموضوع الشامل إلى أجزاء، وبدء الكتابة في كل منها يمكنك الاستفادة من الكلمات المفتاحية التي تظهر في النصوص المكتوبة. أيضًا تصبح عملية التوسع سهلة إذا نشرت بعض التدوينات الأساسية ولاحظت عليها تعليقات أو أسئلة من القراء والزوار، هذه التفاعلات يمكن تحويلها لأفكار ثانوية تثري المواضيع وتسد الثغرات التي لم تنتبه لها في البداية. 

 

٥- لا تبدأ من الصفر!

قد تبدو عملية بناء المواضيع العنقودية صعبة إذا كنت فقط ستعتمد على الكتابة من الصفر، لكن ماذا عن المحتوى الذي سبق ونشرته؟ يقترح المختصون إعادة زيارة هذه المواضيع وتحريرها وإضافة ما يمكن أن يحسّن منها وربطها بالمجموعة التي تعمل عليها. هذه العملية تشبه الجرد ويمكنك البحث في موقعك بنفس الكلمات المفتاحية المفضلة. 

 

في الخلاصة

عملية الكتابة العنقودية ونشر المواضيع بهذه الطريقة فكرة رائعة لدعم الحركة والزيارات في موقعك الإلكتروني أو مدونتك. لكنها لا تحقق النجاح المطلوب إذا لم تسهّل حركة الزوار وترشدهم إليها، لذلك أضف التصنيفات بشكل ظاهر في الصفحات الرئيسية واستخدم الأزرار ورسائل تحفز على الزيارة والتصفح، وراجع عملك باستمرار مع الاطلاع على الإحصائيات الخاصة بالزيارات واكتشاف الصفحات التي تحتاج لمزيد من العمل. 

 

المصادر

 

https://blog.hubspot.com/marketing/pillar-cluster-model-transform-blog

https://contentmarketinginstitute.com/2021/01/ranked-topic-cluster-model/

https://blog.shockinbound.com/blog/q1-20-the-pillar-cluster-model-how-to-build-an-effective-content-strategy

https://www.demandjump.com/blog/pillar-page-best-practices-a-step-by-step-guide-with-examples

https://www.stanventures.com/blog/pillar-cluster-content-model/

https://blog.influenceandco.com/how-to-use-topic-clusters-to-boost-your-seo-content-marketing-strategy

https://neilpatel.com/wp-content/uploads/2020/08/Content-Marketing-Unlocked-Pillar-Cluster-Pages.pdf

 

, , , , ,

meshbak_admin

0 تعليقات

اترك تعليقاً