loading

أظهر المعلومات
Meshbak | مشبك

© Meshbak 2020

اليوم الوطني

تم نشره مارس 20, 2017

Saudi Super Bowl

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بدايةً كم شخص من الحضور هنا سعودي الجنسية؟
كم شخص يعرف ما هو رقم العيد الوطني القادم؟
كم شخص يعرف متى بدأنا نحتفل رسمياً بالعيد الوطني السعودي؟
ومتى أصبح اليوم الوطني السعودي إجازة لأول مرة؟
أختكم خنساء أبوناجي٫ المؤسس والمدير التنفيذي لاستديو #مشبك.. وحديثنا اليوم إن شاء الله عن تنافسية الشركات العالمية والمحلية وتفاعلها مع اليوم الوطني السعودي وتحديداً خلال السنتين أو الثلاث سنوات الماضية .. الأمر الذي صار أقرب للسوبر بول الأمريكي Super Bowl .. الميزانيات الضخمة المرصودة لهذه المشاريع، الانتشار الرهيب للإعلانات، النقاشات المستمرة، التفاعل على الشبكات الاجتماعية كلها تأكد لنا أنه ظاهرة احتفالية.

لكن قبل استعراض الأسباب .. سنسترجع معًا بعض الأحداث في تاريخ اليوم الوطني السعودي..
1932صدر أمر ملكي للإعلان عن توحيد البلاد وتسميتها باسم المملكة العربية السعودية اعتبارا من يوم الخميس 23 سبتمبر، منذ ذلك الحين كان اليوم الوطني كأي يوم آخر، ربما حتى لا نعرف موعده إلا من خلال الأغاني الوطنية في التلفزيون السعودي والبرقيات والتهاني الرسمية.
1985 أُطلق مهرجان الجنادرية الذي كان في تلك الفترة مظهر الاحتفال الأكبر الذي يكون فيه تواصل بين الشعب والتراث والثقافة ومازال مستمر حتى الآن.
ولفترة طويلة كان هناك تحفظات شرعية على الاحتفال باليوم الوطني.
2005 تم إعلان اليوم الوطني السعودي إجازة رسمية وبالتالي بدأ ينظر له أنه فعلاً مناسبة تعزز انتماء الفرد لوطنه.
وبالتالي استغرق اليوم الوطني أكثر من ٧٥ سنة حتى يصل إلى ما وصل إليه اليوم ونحتفل به رسميًا.
ردة الفعل الأولى للسماح بالاحتفال باليوم الوطني كانت متفاوتة بين الخروج للشارع والتفاعل عن طريق تلوين أشياء كثيرة بصبغة خضراء إعلانات، سيارات، ملابس، حتى الأشخاص، وتدرجت هذه المظاهر خلال عقد من الزمان حتى وصلت إلى المظاهر الموجودة حالياً والتي نرى فيها تزاحم عظيم بين الشركات وتنافس لتنتج أفضل ما لديها خلال هذا اليوم.

لكن ماهو السبب الرئيسي للاحتفال والتفاعل؟
ببساطة
الاحتفال = فرصة + إمكانيات
السبب الأول (الفرصة) الانفتاح الإعلامي الموجود حاليًا
المنصات الإعلامية المفتوحة، اختفاء مفهوم التحريم، التنوع الثقافي والانفتاح على الثقافات العالمية من خلال السفر والابتعاث، الظروف السياسية في الدول المجاورة، كل هذه العناصر بشكل أو آخر عززت من فرصة الانتماء للوطن وأصبحت الفرصة لدى الشباب للتعبير عن شعور موجود لديهم لكن ما أتيح لهم فرصة التعبير عنه.
السبب الثاني (الإمكانيات)
صناعة الإعلان والميديا في السنوات الأخيرة التي أصبحت الآن تدار بأيدي محلية ملمة بالثقافة ولديها حس وانتماء عالي، المواهب السعودية الموجودة في المجال الإعلامي كمؤلفين ومنتجين ومصورين وحتى أصحاب شركات منحهم فرصة أن يكونوا هم الفاعلين وأصحاب الكلمة ومتخذي القرار، المشاعر اللي تحس فيها تجاه وطنك صار بإمكانك الآن أن تعبر عنها بكل وضوح.
احتفال الشباب باليوم الوطني اليوم هو نفس الاحتفال الذي كان من عشر سنوات لكنه الآن أكثر نضجًا وبطرق فنية وإبداعية، الاحتفال الذي نشهده الآن والتفاعل العظيم هو نتيجة طبيعية للتغييرات التي صارت سابقاً.
الإعلانات خلال اليوم الوطني أصبحت فرصة للشركات لتبرز نفسها بشكل أكبر، هي أيضاً مبادرة تعكس روح المسؤولية الاجتماعية للشركة وتعبر عنها على أنها جزء فاعل ومؤثر في المجتمع.
سأستعرض في العشر دقائق القادمة بعض أفضل إعلانات اليوم الوطني وأكثرها تأثيراً وانتشاراً خلال السنتين الماضيتين سواءا من عدد المشاهدات أو الانتشار والتأثير.
وبالنسبة لنا في كانت لنا فرصة العمل على مشروع إعلان لليوم الوطني، مساهمتنا في عمل من هذا النوع يعطينا شعور بالفخر والاعتزاز لأنه يتماشى مع قيمنا بأن نصنع مشاريع تعبر عن ثقافتنا، كان الوقت والميزانية تحدي كبير لنا لكن الحمد لله استطعنا الخروج بفكرة رائعة تناسب تطلعات العميل وتطلعاتنا وتكسب رضى الجمهور.
كان دورنا في مشبك الخروج بفكرة إبداعية تعزز من مكانة العميل في سوق تنافسي بدون محاولة البيع المباشر من خلال ربطه بقيمة عظيمة وهي الانتماء للوطن كعائلة.

مرفق لكم الفيديو:

, ,

meshbak_admin

2 تعليقان
  1. أبريل 2, 2017

    Aaliah Al-Aali

    لأنك عظيمة ومبدعة.. فخورة فيك

    • أبريل 9, 2017

      meshbak_admin

      شكرأ أ. عالية
      بالفعل كلنا نفخر بـ أ. خنساء 3>

اترك تعليقاً